تيزر فيلم بوسي كات

علي حين غره و في مفاجأه لكل سوق الانتاج السينمائي يطرح الفيلم العربي مصحوبا بدعايه ضخمه شاهد تيزر فيلم بوسي كات من موقع الشركه الرسمي.



كان اعلانا قصيرا لم يتعدي الخمسون ثانيه علي الاكثر و لكن الانطباع و رد الفعل الذي احدثه لم يكن يتوقعه احد . و انتشر انتشارا كبيرا جدا ما بين مهاجم و منبهر بالمحتويو الفكره الجديده. كلمه تيزر فيلم بوسي كات اي الاعلان الترويجي القصير جدا لاي فيلم عموما و هو ما جري ليه الاصطلاح في عالم السينما و صناعتها و ترويجها و العمل علي توصيل منتجها للجمهور المشاهد. يكون التيزر عباره عن جمله واحده او لقطات معدوده لا تتخطي العشره علي الاكثر و لا يتخطي الستون ثانيه و يجب ان يكون صادما جاذبا للاهتمام حتي يحقق ما ينبغي له تحقيقه و ان يجذب اهتمام المشاهد في لحظه و فجاه. المقياس في اعتقادنا نحن ارت تمبلت ان يطرح من يشاهد سؤالا اساسيا. ايه ده او ان يقول هو ايه ده؟. فعندما تسمع بعد عرض التيزر الترويجي هذه الاسئله او النوعيه من الجمل ان تعرف انك نجحت. انه عمل لاستفزاز الجمهور و توجيه نظرهم تجاه هذا العمل و ان تخطف النتلقي كما يقال في كواليس المهنه و الصناعه. حاول صناع الفيلم الذي نحن بصدده هنا فيلم بوسي كات العربي المصري الكوميدي ان يصلوا الي تلك الخطفه للمتلقي. و بعد طرح هذه الثوان المعدوده تحت عنوان تيزر فيلم بوسي كات سمع فريق العمل هذه الاسئله عده مرات و نال الفيلم قبل ان يعرف الكل ماهي كنيته و محتواه و حقيقته هجوما يمكنك ان تصفه انه شرس و في غايه الضراوه.


شاهد من قناة اليوتيوب

Youtube.com/-eFIG5wseCg